التاريخ

التعاونيّة

1978

تأسست تعاونية راخي الزراعية ” يس لوقا”

القد في عام 1978 لتعمل في البداية كلجنة إدار
ية كان هدفها إنشاء بستان كرز ألعضائها.

1979-80

هدفها إنشاء بستان كرز ألعضائها. وبالتعاون مع
اإلدا ارت المح ل ية للقضاء في 1979-1980 ،

ا ” أطلقت التعاونية مشروع ا” تجريبي يتضمن زراعة بستان كرز بمساحة 350 ألف متر مربع، أكسب
ا لتعاونية جائزة منحتها اها إي وزارة الزراعة. 

1990

. كانت
هذ ه التجر بة” ناجحة للغاية وأصبحت المنطقة
بأكملها معروفة بسبب المنتج الجديد والديناميكي
وجود ته ى عام والطبيعة التعاونية لزراع ته. ح ت
1990، كان المحصول السنوي بأكمله – 300
إلى 450 م ن الكرز- مخ ص طنا للتصدير ص ا داخل السوق األو روب ية ، مما ساهم في مجال صادرات البالد .

1991-95

في عام 1991 ،ت سأس تارسمي يسة “القد
تعاوني لوقا” ك تعاونية ز ارعية لالستثمار الز ارعي المشترك
ص و المت خ ص . في 1994-1995 وفي إطار خ طة االستثمار للمبادرة I Leader ،قامت التعاو نية ببناء و حدة فرز / تبريد بمساحة 600 مت ر مرب ع والتي تضم غرفتي تبريد بسعة تخزين إجمالية تبلغ 200 طن.

2007

في عام 2007 ، تم منح الجمعي ة التعاونية االعت ارف األو لي كمجموعة منتجين لة مسج بتسمية ” يس لوقا القد ” راخي – بياريا بهدف تنفيذ خ طة استثماري ة مدتها 4 سنوات بقيمة 3 مالي ي ن و700 ألف يورو. تضمن االستثمار توسعة منشآت المباني، وتحديث غرف التبريد ، وتركيب مبر د مائي، وتركيب خ ط فرز إلكتروني حسب حجم ولون الكرز ) / Graders GP Australia )بقدرة 3 أطنان في الساعة. كما تضمنت الخ طة االستثمار ية استبدال أشجار الكرز القديمة وتركيب نظام حديث لحماية األشجار من األمطار الغزير ة. هذا االستثمار الجديد ح اف ظ على جودة المنتج و ز اد ها ، وقد م إمكانات جديدة لتوحيد معايير المنتجات ، وحس ن تنظيم دورة أعمال التعاونية وز ياد تها، و رفع عدد ار زو هذه المنطقة المباركة بسبب عمل هذه الوحدة الفريدة.

اليوم

اليوم، يبلغ عدد أعضاء ة ارخي بياريا “تعاوني ال ة ز ارعي – يس القد لوقا” أكثر من 200 عضو 2 بينما ت صل المساحة المزروعة إلى 3 ماليين م ، 2 منها مليونان ونصف المليون م مزروعان 2 بأشجار الكرز، 400 ألف م بالمشمش والباقي بالتفاح. سنة تستبدل الشتول القديمة بأ كل نو اع جديدة دة الخصائص جي بحسب البرنامج الذي بعه تت ة التعاوني بهدف تمديد مرحلة جني القطاف.

راخي

تقع راخي على ارتفاع 250 متراً فوق مستوى سطح البحر، في وسط قضاء بياريا، جنوب غرب كاتيريني، وهي إحدى القرى الصغيرة التابعة لبلديّة كاتيريني. كما يشير اسمها باليونانيّة، فهي تشبه الصهوة بين جبل أولمبوس جنوباً وسلسلة جبال بياريا غرباً. يبلغ عدد سكّانها 450 نسمة وتقع على بعد 16 كم من مدينة كاتيريني.

يعتمد الاقتصاد المحلّيّ بشكل حصريّ على الزراعة. أدّت أعمال الاستصلاح إلى تحسين التربة وزيادة الإنتاج، وبالتالي، استطاع الناس البقاء في القرية. تشتهر راخي بزراعة الأشجار وخاصّة بزراعة أشجار الكرز. تبلغ منتوجاتها عبر التعاونيّة جميعَ أنحاء اليونان والعديدَ من البلدان الأخرى في الخارج.

الكنيسة الرئيسيّة مخصّصة للقدّيس الرسول والإنجيليّ لوقا. على بُعد كيلومترات قليلة خارج القرية تقع كنيسة القدّيس قسطنطين والمقبرة المجاورة. يوجد في راخي مدرسة ابتدائيّة ممتازة البناء. لجمعيّتها الثقافية، “Ta Patria”، حضور ملحوظ في الفنون التشكيليّة، عبر فرقتها المسرحيّة “مسرح راخي” وفرقة الرقص. تأسّست الجمعيّة الثقافيّة في عام 1977، ومنذ ذلك الحين تنظّم سلسلة من الفعاليّات لتكريم شَفيعها – القدّيس لوقا – في أكتوبر. تستمرّ الفعاليّات لبضعة أيّام ويُطْلَق عليها أيضاً اسم “Ta Patria”. يُعرَف النادي الرياضيّ والثقافيّ باسم “أبولون راخي”، وهو نادٍ لكرة القدم مُدرَج في دوري كرة القدم للهواة في الفئة الثالثة ويتنافس محلّيّاً مع فرق اتّحاد نوادي كرة القدم الأخرى في محافظة بياريا.

سياستنا

تعتمد سياسة ة ة ارخي بياريا الز ارعي “تعاوني –
يس القد لوقا” في عمل ية زراعة و إنتاج و توضيب وتسويق ل باس منتوجها المسج م “كرز راخي مبوس” على مبدأ احت ارم المنت ك ِ أول ج والمست ِ هل والبيئة.

المجلس الإداريّ

المجلس الإداريّ

الرئيس: ذيميتريوس دوروس

نائب الرئيس: نيكولاوس يانوتاس

أمين الصندوق: كونستاندينوس كورتيس

الأعضاء: لازاروس فايتسوبولوس، ديميتريوس ثيودورو.